Google Plus +1
Facebook Share

تمويل عقاري للشركات ورجال الأعمال يصل إلى 100 مليون ريال

أملاك العالمية تؤكد على أهمية قطاع الشركات ورجال الأعمال كمحرك رئيس لصناعة التمويل العقاري

أكدت شركة أملاك العالمية للتمويل العقاري على أهمية قطاع الشركات كأحد المحركات الرئيسة لصناعة التمويل العقاري وكمحفز لتنمية البيئة العقارية في المملكة، مشيرة إلى ما قطعته الشركة خلال الفترة الماضية من خطوات على طريق تعزيز منظومة الحلول التمويلية المصممة لدعم عملائها من شريحة الشركات ورجال الأعمال، وتوسيع نطاق المزايا التنافسية الممنوحة أمامهم لتمكينهم من تلبية احتياجاتهم العقارية الاستثمارية على نحو أكثر مرونة.

 

وكشفت أملاك العالمية عن حلولها التمويلية المتميزة لقطاع الشركات كإرتفاع السقف الزمني الخاص بفترات السداد طويلة الأجل الموجهة للشركات ورجال الأعمال من ذوي الملاءة المالية والتي تصل إلى 10 سنوات لتكون أكثر مواءمة لطبيعة التدفقات النقدية لعملائها، قد لاقى ارتياحاً من قبل العملاء، مما انعكس على ارتفاع معدلات الإقبال للاستفادة من منتجات الشركة من ذوي تلك الشريحة بالإضافة إلى تمويل يصل إلى 100 مليون ريال للعميل الواحد.

تحفيز قدرة العملاء من مختلف قطاعات الأعمال ودعم توجهاتهم الاستثمارية طويلة الأجل

وتأتي هذه الحلول التمويلية استكمالاً لجملة من المبادرات التي تتبناها الشركة في سبيل تحفيز قدرة العملاء من مختلف قطاعات الأعمال ودعم توجهاتهم الاستثمارية طويلة الأجل، والتي سيكون لها الأثر الإيجابي  في التخفيف من ضغط التزامات السداد الدورية المترتبة على عملية التمويل من ناحية، ومنح العميل مرونة أوسع في حجم التمويل يناسب تطلعاته الاستثمارية في التوسع وإنشاء المشاريع العقارية.

 

وتعتبر شركة أملاك العالمية للتمويل العقاري من أبرز الجهات التمويلية في المملكة ضمن قطاع تمويل الشركات ورجال الأعمال، بالنظر إلى حزمة المزايا والتسهيلات النوعية لحلولها التمويلية المقدمة لهذا القطاع الحيوي، والتجربة المبكرة التي تتمتع بها ضمن هذا السياق. حيث سبق للشركة وأن قامت بتمويل سلسلة واسعة من مشاريع بناء المباني واستكمال المشاريع العقارية، وشراء العقارات والأراضي التجارية إلى جانب تمويل عمليات التوسع للشركات القائمة، في الوقت الذي تعتمد فيه الشركة آلية متقدمة تعد الأسرع في السوق المحلية لإنهاء إجراءات التمويل وبمتوسط زمني لا يتجاوز 4 أسابيع.

كافة منتجات التمويل العقاري المعتمدة لدى الشركة لصالح الشركات ورجال الأعمال متوافقة مع الشريعة الإسلامية

وقال الرئيس التنفيذي عبدالله بن تركي السديري أن أملاك العالمية تتطلع دائما إلى تعزيز القيمة المضافة لحلولها التمويلية المصممة لقطاع الشركات ورجال الأعمال من ذوي الملاءة المالية، على النحو الذي من شأنه تشجيع استثماراتهم طويلة الأجل وبما يصب بالتالي في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في المملكة.

وأضاف السديري أن أملاك العالمية تسعى وبشكل متواصل، إلى تطوير منظومة حلولها التمويلية عبر دعم مزاياها وتوسيع نطاق عملها بما يمنح العملاء المزيد من المرونة والعوائد والتسهيلات، موضحاً أن كافة المنتجات التمويلية المعتمدة لدى الشركة لصالح الشركات ورجال الأعمال متوافقة مع الشريعة الإسلامية، وتستند إلى صيغ الإجارة و المرابحة والإجارة الموصوفة في الذمة ، وقد أثبتت بمرور الوقت مدى فاعليتها في تلبية احتياجات العملاء العقارية، وكفاءتها في توفير التمويل اللازم الذي يمكنهم من تحقيق تطلعاتهم للتوسع في مشاريعهم بما يلبي تنمية عوائدهم.

الجدير بالذكر أن مجموع ما مولته شركة أملاك العالمية منذ انطلاقة الشركة وحتى نهاية عام  2018 م ،  قد تجاوز 8 مليارات ريال.


عرض الكل